المزيد في هنا سطات

الرئيسية | هنا سطات | الاستهتار بقسم الولادة لمستشفى سطات يسرق فرحة عائلة بمولودها الجديد

الاستهتار بقسم الولادة لمستشفى سطات يسرق فرحة عائلة بمولودها الجديد


في واقعة جديدة تنضاف لعشرات الشكايات حول ظروف الولادة والاستقبال بالمستشفى الإقليمي الحسن الثاني بسطات تم نقل طفل حديث الولادة صوب المستشفى الجامعي بالبيضاء، في وقت تتهم عائلته القسم المذكور بالإهمال مما تسبب في تدهور وضعه الصحي ليتم إدخاله قسم العناية المركزة تم بعد ذلك تحويله الى المستشفى الجامعي بالبيضاء.

ولم تدم لحظات الفرحة لدى العائلة سوى توان بعد اكتشافهم أن أمرا غامضا حل بمولودهم ووالدته، علما أن العائلة تؤكد بأن السيدة قد دخلت المستشفى بشكل عاد وظروف حملها كانت مراقبة بشكل جيد ولم تسجل طيلة مدة الحمل أية مشاكل.

ودخلت فعاليات نقابية وسياسية وجمعوية وإعلامية على الخط بحيث طالبت وزير الصحة بإيفاد لجنة مركزية للتحقيق في ظروف وملابسات تدهور الوضع الصحي للطفل ووالدته، والوقوف على حقيقة الأوضاع الكارثية والفوضى التي يعيشها القسم المذكور.

 

صوت و صورة