المزيد في هنا سطات

الرئيسية | هنا سطات | سطات تنجو من الكارثة .. شاحنة مجنونة تدهس سيارات ومواطنين لحظات قبل الإفطار

سطات تنجو من الكارثة .. شاحنة مجنونة تدهس سيارات ومواطنين لحظات قبل الإفطار


تسبب شاحنة من الحجم الكبير في الحاق خسائر مادية بليغة ب 6 سيارات وإصابة تلاث مواطنين بجروح متفاوتة الخطورة، بعد أن فقد سائقها السيطرة عليها.

وحسب شهود عاينوا الحادث الذي وقع قرب مسجد الصديق البوعزاوي بطريق أولاد سعيد، حوالي الخامسة من مساء اليوم (السبت)، فإن شاحنة قطر العربات والآليات المملوكة لشركة أشغال تعمل بحي السلام، صدمت مجموعة من السيارات وأصابت بعض المواطنين من بينهم طفل تم نقله إلى المستشفى الإقليمي الحسن الثاني رفقة سائق سيارة أجرة من الصنف الثاني وشخص ثالث.

وأكدت مصادر طبية من المستشفى الإقليمي بأن وضع المصابين لا يدعوا للقلق وبأنه تم تقديم الإسعافات الضرورية لهم ومن المنتظر أن يغادروا المستشفى بعد إنهاء الفحوصات اللازمة لهم.

وأكدت مصادر من مكان الحادث بأنه يرجح أن تكون مكابح الشاحنة تعطلت مما صعب على السائق السيطرة عليها في محاولة لتوقيفها بأقل الخسائر، وأضافت بأن الكارثة كانت ستكون محققة لو لم يتفادى السائق الاقتراب من أرصفة الشارع التي كانت غاصة بالراجلين.

وبدلت المصالح الأمنية مجهودات كبيرة من أجل التعامل مع الحادث اذ بادرت إلى تحويل حركة السير ٌلى شوارع قريبة وإغلاق الشارع بشكل تام من أجل تيسيير عملية إزاحة السيارات من وسط الشارع، وهو الامر الذي استدعى الاستعانة بمجموعة من شاحنات القطر.

وحضر لعين المكان مباشرة بعد الحادث رئيس الدائرة الثانية والذي نسق عملية اجلاء السيارات من مكان الحادث، في حين لوحظ غياب قائد المقاطعة الحضرية السادسة رغم أن الحادث وقع داخل النفوذ الترابي لمقاطعته مما طرح المزيد من علامات الاستفهام حول أدوار هذه المقاطعة.

وطرح الحادث من جديد إشكالية مرور العربات الثقيلة من قنطرة أولاد سعيد والحوادث المتكررة بنفس المكان، في وقت نادى العديد من المواطنين بضرورة اخلاء وسط المدينة والأماكن التي تعرف صعوبة في حركية السير والجولان من الشاحنات الكبيرة وشاحنات نقل المعدات.

لنا عودة للموضوع في نشرة لاحقة..

   

صوت و صورة