المزيد في هنا سطات

الرئيسية | هنا سطات | مغاربة العالم يختارون سطات عاصمة لمبادراتهم الاجتماعية ويلتئمون في إفطار جماعي بمركب غرين بارك

مغاربة العالم يختارون سطات عاصمة لمبادراتهم الاجتماعية ويلتئمون في إفطار جماعي بمركب غرين بارك


أصر مغاربة العالم الممثلين لمجموعة من الجمعيات الناشطة باوربا، على تزكية مكانة سطات كعاصمة للمبادرات الاجتماعية والإنسانية لمغاربة العالم. تكرس ذلك من خلال استضافة الهيئة الوطنية لمغاربة العالم والتي يرأس فرعها بايطاليا السيد عزيز وهبي، لفطور جماعي بالمركب السياحي غرين بارك، حضره ممثلون عن منظمات ناشطة في مجال الهجرة، وشخصيات مغربية بارزة لها مكانة هامة داخل النسيج المجتمعي بدول المهجر، كما حضرتها فعاليات إعلامية وأكاديميين إضافة الى المكتب الإداري للمنتدى المغربي للباحثين الشباب في المالية العمومية.

وشهد الحفل تكريم العديد من الفعاليات نظير أدوارهم الكبيرة في الاعتناء وتثمين الموروث الحضاري والثقافي للمملكة المغربية داخل مختلف دول العالم، والقيت بالمناسبة كلمات عبرت عن تقدير هذه المبادرة والتي تحقق هدف تقريب جسور التواصل بين مختلف الفاعلين، وتعزز التعاون والتعارف والتكامل بين مختلف الهيئات الناشطة في مجال الهجرة والمهاجرين.

واعتبر السيد عزيز وهبي رئيس الهيئة المغربية لمغاربة العالم بايطاليا، أن هذه المبادرة تدخل في إطار حرصه الشخصي وحرص هيئته على تقوية أواصر العلاقة بين الفاعلين في مجال الهجرة، وأكد بأن تلبية الدعوة من قبل شخصيات وازنة وحضور الحفل بمثابة اعتراف وعرفان بدور الهيئة المغربية لمغاربة العالم وجهودها من أجل رص الصفوف داخل مكونات الجالية المغربية بالخارج والتعبئة من أجل المصالح العليا للوطن والدفاع عن مقدساته والترافع حول حقوقه المشروعة.

وأضاف وهبي بأن الجالية المغربية بالخارج متحفزة للمساهمة من موقعها في بلورة المشروع التنموي الجديد الذي دعا صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده الى وضعه خدمة للمسار المتميز في البناء الديموقراطي الذي يشرف جلالته على تنزيله ، واعتبر وهبي بأن التحديات المطروحة على بلادنا كبيرة، مما يستلزم معها يقظة الجالية المغربية بالخارج باعتبارها تتواجد في الخط الأمامي للدود على المصالح العليا للوطن، مؤكدا في السياق ذاته على أن تقوية العلاقات الانسانية بين أفراد الجالية يخدم في العمق هذا الهدف.

وعبر عزيز وهبي عن ارتياحه للمكانة المركزية التي باتت سطات تحتلها في وجدان مغاربة العالم باعتبارها أضحت تشكل الفضاء الذي تنطلق منه مختلف المبادرات الترافعية والتواصلية لمغاربة العالم، وشكر بالمناسبة السلطات المحلية وعلى رأسها السيد عامل إقليم سطات على دعمه المتواصل واهتمامه بمغاربة العالم.

صوت و صورة