المزيد في هنا سطات

الرئيسية | هنا سطات | المفتشية العامة لوزارة الداخلية تفتح ملف ودادية بدر السكنية

المفتشية العامة لوزارة الداخلية تفتح ملف ودادية بدر السكنية


يبدو بأن صبر الإدارة الترابية بإقليم سطات بدأ ينفذ مع استمرار حالة البلوكاج داخل ودادية بدر السكنية، مصادر أخبر سطات أفادت بأن مفتشي وزارة الداخلية حلوا بمدينة سطات الثلاثاء الماضي بطلب من عمالة إقليم سطات من أجل القيام بمهام تفتيشية متعلقة بتلات وداديات سكنية، اثنتان بسطات وواحدة بابن احمد.

المصادر ذاتها أكدت بأن المفتشين انكوا على افتحاص وثائق ومالية الوداديات الثلاث والتي باتت تشكل مصدر قلق دائم وتتهدد بمشاكل اجتماعية خطيرة بسبب الإشكالات الكبيرة التي جعلتها تصل الباب المسدود مع المئات من منخرطيها.

وأضافت المصادر ذاتها بأن ملف الودادية السكنية بدر 2 يأتي على رأس قائمة مهام اللجنة بسطات، بسبب التعقيدات الكبيرة التي يعرفها هذا الملف الشائك ماليا وتسييريا، والتي اتخذ الاحتجاج حولها أشكال متعددة جعلت المنخرطين ينفذون العشرات من المسيرات والوقفات الاحتجاجية للمطالبة بحل هذا الملف الذي استمر لأكثر من عقد من الزمن.

واعتبر منخرطون بودادية بدر السكنية في تصريحات صحفية لأخبار سطات"، بأنهم يتطلعون باهتمام شديد لنتائج وتوصيات تقرير المفتشية العامة لوزارة الداخلية، وأكدوا بأن قرار دخولها على خط "الاختلالات" المفترضة صائب جدا وبامكانه منح دفعة قوية للملف في افق إيجاد حل عادل للمئات من الاسر التي انتظرت كثيرا تسلمه بقعها الأرضية.

وتعتبر مبادرة الإدارة الترابية خطوة مهمة من أجل حل هذه الإشكالات التي عمرت طويلا، في انتظار تفاعل أكبر من قبل الوداديات المعنية وعلي رأسها "بدر السكنية"، والتي أصبح ملفها يمثل تهديدا اجتماعيا حقيقيا داخل المدينة بفعل العديد الكبير من المتضررين وحجم المشاكل المطروحة، وغياب الإرادة الصادقة في العديد من الأحيان لطي الملف بشكل عادل.  



صوت و صورة