المزيد في رياضة

الرئيسية | رياضة | مواجهـات داميــة بيــن جمهــور وفــاق أولاد امــراح وفريــق النجــم المسكينــي تنتهــي بقســم المستعجــلات

مواجهـات داميــة بيــن جمهــور وفــاق أولاد امــراح وفريــق النجــم المسكينــي تنتهــي بقســم المستعجــلات


تحول الملعب البلدي بالكارة اقليم برشيد زوال يوم السبت الماضي الى ساحة حرب ومواجهات دامية استعملت فيها كل أنواع الضرب والجرح والاعتداء بطلها

 جمهور غاضب من ساكنة أولاد امراح سيدي حجاج الذي لم يستسغ هزيمة فريقه مع فريق النجم الرياضي المسكيني ممثل مدينة البروج الذي حل ضيفا بملعب الكارة المحايد لمواجهة خصمه وفاق أولاد امراح والمنضويين تحت لواء عصبة تادلة أزيلال في إطار مقابلة الســد لكــرة القــدم التي انتهت بفوز الفريق المسكيني بهدفين لواحد. 

وتعود أسباب هذه المواجهة العنيفة حسب مصادر عليمة الى الخسارة التي مني بها فريق وفاق أولاد امراح ،حيث فوجئ لاعبوا الفريق البروجي ومسيروه باقتحام الجمهور الغاضب أرضية الملعب احتجاجا على هزيمة فريقهم وعاثوا فيه فسادا مستعملين كل الممنوعات ،إذ تم الاعتداء على ثمانية لاعبين من فريق النجم المسكيني وإتلاف محتويات اللاعبين وتكسير زجاج حافلة الأعمال الاجتماعية التي كانت تقل لاعبي وطاقم الفريق.

وقد أفادت المصادر ذاتها أن غياب التعزيزات الأمنية الكافية في مثل هذه المقابلات المصيرية ساهم في حدة المواجهات والمشادات الكلامية التي اختلط فيها الحابل بالنابل الى أن تدخلت عناصر الدرك الملكي القليلة العدد وقامت بواجبها في استتباب الأمن وإعادة الأمور الى طبيعتها الأولى . 

وإذا كانت هذه المعركة الكروية لم تخلف ضحايا في الأرواح ،إلا أنها خلفت إصابة ثمانية لاعبين من فريق النجم الرياضي المسكيني بإصابات متفاوتة الخطورة على مستوى الرأس بالإضافة الى تخريب الممتلكات وتكسير زجاج حافلة نقل الفريق، الشيء الذي يقتضي على المسولين المختصين أخد الحيطة والحذر في مثل هاته المقابلات التي يجب برمجتها بملاعب رياضية بعيدة عن مدن الفرق المتبارية تجنبا لاصطدامات الجماهير الرياضية كما طالبت بذلك مجموعة من الفعاليات الجمعوية بالبروج . 

هذا وقد جرى نقل المصابين الى المستشفى المحلي بالكارة ونظرا لحالات بعض اللاعبين الحرجة استدعت نقلهم على وجه السرعة الى قسم مستعجلات بالمستشفى الاقليمي الحسن الثاني بسطات لتلقي العلاجات الضرورية اللازمة .



التعليقات الواردة اسفله تعبر عن رأي اصحابها و ليس رأي أخبار سطات


صوت و صورة