المزيد في تحقيق

الرئيسية | تحقيق | تقرير ناري للمندوبية حول الأمية و البطالة

تقرير ناري للمندوبية حول الأمية و البطالة


كشف التقرير الأخير للمندوبية السامية للتخطيط على أرقام صادمة ، كشفت عن استمرار تفاقم الأمية و البطالة في صفوف المغاربة ، حيث تحدث التقرير عن نسبة 48، 8 بالمائة من النساء المغربيات لازلن أميات رغم برامج الدولة الهادفة الى محاربتها ، فيما يعاني 9،9 بالمائة من المغاربة من البطالة .

التقرير خلص الى أنه خلال سنة 2014 بلغت الأمية ما نسبته 38،6 بالمائة لدى الأشخاص الذين تفوق أعمارهم 15 سنة و 34،5 بالمائة بالنسبة للسكان النشيطين ، فيما قفزت النسبة الى 42،2 بالمائة بالنسبة لغير النشيطين .

أما فيما يتعلق بالبطالة فحسب ما جاء في القرار يظل حاملوا الشواهد العليا التي تمنحها الجامعات المغربية أكثر عرضة للبطالة حيث يمثلون 24،2 بالمائة.

هذه الأرقام و النسب تؤكد بالملموس أن حكومة العدالة و التنمية فشلت فشلا ذريعا في العثور على الوصفة السحرية ليعالجو معضلتي الأمية و البطالة ، و التي يجمع كل المحللين على أنه لا يمكن لأي بلد في العالم أن يرتقي في سلم التنمية في ظل تفاقمهما .

صوت و صورة