المزيد في هنا سطات

الرئيسية | هنا سطات | في أول رد فعل رسمي لها .. مصحة الفرح تنفي عنها شبهة الإهمال وتطالب بتحري الصدق

في أول رد فعل رسمي لها .. مصحة الفرح تنفي عنها شبهة الإهمال وتطالب بتحري الصدق


قالت إدارة مصحة الفرح بسطات، بأنها "استقبلت يوم 29 أكتوبر 2019، سيدة من أجل إجراء عملية جراحية لاستئصال المرارة، وبعد انتهاء العملية استيقظت المريضة واسترجعت كامل وعيها"، وأضافت إدارة المصحة من خلال بلاغ توضيحي توصلت "أخبار سطات" بنسخة منه، بأن السيدة "أصيبت بعد استيقاظها بتلات ازمات صرع crises convulsive  تعامل معها الطاقم الطبي بكل الوسائل في الازمة الاولى و الثانية لكن المرحومة لفضت انفاسها الاخيرة في الازمة الثالثة رغم المجهودات الكبيرة التي بدلها الطاقم الطبي للمصحة من أجل انقاذ حياتها".

وقدمت الإدارة من خلال البلاغ ذاته "تعازيها الحارة ومواساتها الصادقة لأفراد أسرة السيدة المتوفاة".

 وعبرت إدارة المصحة عن "استغرابها للاستهداف الممنهج للمصحة على مواقع التواصل الاجتماعي، وعلى بعض المنابر الإعلامية، مؤكدة على أن القفز الى استنتاجات سابقة لأوانها واتهام المصحة بالتقصير أو الإهمال أمر مرفوض خصوصا وأن الجهات المختصة باشرت تحقيقا في الموضوع".

وأضافت المصحة من خلال البلاغ بأنها "تعمل وفق الشروط المتعارف عليها وطنيا ودوليا في هذا المجال، وراكمت تجربة طويلة من خلال علاج وتتبع آلاف الحالات منذ افتتاحها بسطات كمساهمة في تعزيز العرض الصحي بالإقليم".

كما حذرت من محاولة" المساس بسمعتها، عبر التلفيق والكذب"، معتبرة بأن ذلك "يضع أصحاب هذا الفعل المدان تحت دائرة المسؤولية الأخلاقية والقانونية".

صوت و صورة